وتلك الأيام

فربيع أمتنا حبيـس .. لايستطيع الفـــــرار ***** نـحـيا خريف مـخيف .. ليـل مـا فـيه نـهار

ايه اللي ما يفورش الدم

حاجه تفور الدم
السلام عليكم

الصراحه اصبحت الحياه التي نحياها هذه الايام مليئه بالمنغصات والمتناقضات التي تجعل من الدم بركان يغلي يودي بصاحبه الى امراض ضغط الدم والسكر والسكته والنقطه وغيرها من الامراض الناتجه عن الحسره والكبت والقهر والزعل و..و..


اصبحت معظم مشاهد حياتنا اليوميه اما ان توحي بظلم او توحي بقهر او بجهل او بغباء احيانا ....

اصبح كل مشهد فيها كفيل برفع درجة حرارة الدم ((دم الانسان الطبيعي طبعا )) من 0 الى 100 .......

فهذا أب يتمسك بشرب السجائر امام اولاده منذ طفولتهم ولا يعودهم على الصلاه وحتى لا يصلي ولا يربيهم على الفضائل ولا حتى يتمسك هو بها حتى اذا شبوا وقادتهم انفسهم الى هذا الطريق المليء بالدخان وترك الصلاه وترك كل ما هو حسن من الاخلاق تراه عند علمه بذلك يتغير وجهه ويضرب كفا بكف حزنا عل حالهم..

وانا لا اعلم ماذا كان ينتظر ..

هل كان ينتظر زرعا صالحا .. وهل غرس هو غرسا طيبا ..

هل كان ينتظر ثمرة ناضجه طيبه .. وهل وفر لها بيئه سليمة لنضجها..

قال تعالى :{والبلد الطيب يخرج نباته بإذن ربه والذي خبث لا يخرج إلا نكدا}


وتلك ام تراها قد خرجت محجبة مرتدية الحجاب الشرعي وترى معها ابنتها وقد تفننت في اساليب التبرج وكشفت اكثر مما سترت ووصفت اكثر مما ابهمت....

ولا ادري هل فرض الله الحجاب عليها هي واسقطه على ابنتها .. اليس هو دين واحد ورب واحد ....

واذا سالتها تراها تقول دع الفتاه حتى تتزوج ..ولا حول ولا قوة الا بالله ..وهل سيرزقها الله زوجا صالحا بتبرجها ويحرمها اياه بعفافها والتزامها امره .. ام تراها تبغي الزوج بغض النظر عن صلاحه او ضلاله...

قال تعالى :(الخبيثت للخبيثين و الخبيثون للخبيثت و الطيبت للطيبين و الطيبون للطيبت ......)آية 26 النور

وهؤلاء شبابنا اصبحت عقولهم تنئى عن الجد و وتتبنى كل فكر هزلي تافه ....

تراهم لا يتحدثون الا عن الكوره او عن البنات او عن لا شيء...

تراهم سعداء بسب بعضهم البعض .. تراهم لا توقفهم خطوط حمراء في اللهو والضحك حتى انهم ليتنكتون بامور من الاسلام ويقولون هو لهو ولعب ..

قال تعالى : ((وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ ))

وان حدثتهم عن الجد تراهم يستغربون (من هذا المعقد اللي كل حاجه عنده جد )...


ياشبابا للمسلمين انتمى ..بي لأمركم حزنا وأسى


أرى فيكم وهنا أخوتي.. أرى لعمري جمعكم اشترى


باع العزة بثمن زهيد..اشترى الدنيا فضل الهوى


كمن باع بالتراب ذهبا.. فما أغنى نفسه و ما اكتسى

متع نفسه بلذة مقضية.. ما لبس السرور حتى انقضى


أخذ من الغرب كل عيوبه.. لجحر ضب دخلوه اقتدى


كمريض عين قاده عميان ..بطريق شوك مليء بالحصى


ماعاد يشغل باله سوى ..متى اللقاء أين الملتقى


هل سترضى عنه الحبيبة.. أم لآخر حبها انتمى


يلبس ما لا تراه لرجال.. كأنه من رجولته انبرى


بناتنا من الحياء تجردوا.. أشعروا الشيطان بالرضى


سيطر الغرب على عقولهم.. فكانوا كأمثال الدمى


وصاروا كأجساد بلا روح ..نزع من نفوسهم الحيى


فيا حسرة على شبابنا.. بيدهم حالنا ازدرى


خربوا بيوتهم بأيديهم.. فياليتهم تمسكوا بالتقى


وما انصاعوا لأهواء عدوهم ..من الجن و الإنس والهوى


وهذا اعلامنا الذي لم يترك من المساوئ شي الا وعرضها .. ولم يترك بابا للشيطان الا ودخل الى الشباب منه ..

فتلك الافلام الساقطه .. وتلك الكليبات العاريه .. وتلك النجمات المرموقات .. وهم النجموم الساطعه ..وكلامهم فوق كلام الجميع .. ورايهم مطلوب في كل شيءحتى في الدين ..فهذه تتكلم عن حكم الرقص وانه عمل وعباده .. وهذا يتكلم عن المقاومه انها عبث ..ولا حول ولا قوة الا بالله..

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((سيأتي على الناس سنوات خداعات، يُصدَّق فيها الكاذب، ويكذَّب فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن، ويخوَّن فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة))، قيل: وما الرويبضة؟ قال: ((الرجل التافه يتكلم في أمر العامة)) أخرجه ابن ماجه .

وتلك امتنا الاسلاميه ..التي نسيت معنى كونها امه واحده بالاسلام ففرقت نفسها بدعوى العربيه والوطنيه والقوميه..((والمهلبيه والكوسه المحشيه ))..ونسيت ان سبب عزتها الاسلام فمهما ابتغت العزه في غيره اذلها الله تعالى....


قال تعالى :((
وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنْتُمْ عَلَى شَفَا حُفْرَةٍ مِنَ النَّارِ فَأَنْقَذَكُمْ مِنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ))

ثم دعونا للعلمانيه وفصل الدين عن الدوله ..في حين ان الد اعداؤنا وهم اليهود ما ظهروا علينا الا بتمسكهم بعقيدتهم وان كانت فاسده فمن حارب بعقيدة من اجل اي شيء وان كان باطلا ليس كمن حارب بلا عقيدة من اجل كل شيء وان كان حقا ...فما بالنا وعقيدتنا هي من عند الله العزيز الحكيم..
وقد قال الشيخ القرضاوي حينما سئل عن اسباب الهزيمه انهم حاربونا ومعهم التوراه ولم نحاربهم ومعنا القران وانهم حاربونا وهم اليهود ولم نحاربهم ونحن المسلمين فهم حاربونا من اجل عقيده ولم نحاربهم نحن بالعقيده..

ومما يدل انهم متمسكون بعقيدتهم انهم يبعثون طلبتهم بالزي الرسمي اليهودي الى بلاد العالم المختلفه ((التي تسمح لهم بذلك ومنها امريكا ))ليلتقوا بالطلبه الاخرين من تلك البلاد ويقنعونهم باحقيه اسرائيل في الوجود وبشرعية عقيدتهم الباطله ..كما ذكر الشيخ حازم صلاح ..

فيالله... يقاتلون هم من اجل عقيدة باطله ويجدون ويجتهدون ونحن من الله علينا بالاسلام ففرطنا في نعمته ورردناه بالجحود والتفريط ...

وتغفل ايضا عن كرامتها فتقيم لاعداء الاسلام القواعد العسكريه على اراضيها قاعدة تلو قاعده وكاننا نقدم انفسنا برضانا ليد الاحتلال وان لم يكن فعليا....فلن يصيبنا من موالاتهم الا الخسران المبين..

قال تعالى :(( يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فإنه منهم إن الله لا يهدي القوم الظالمين ))


كفايه كده عشان ضغطي ارتفع ..


هدانا الله جميعا الى الخير واستعملنا لنصرة دينه ......امين


معذرة للاطاله ولكني نادرا ما اجد الوقت للكتابه فاغتنم الفرصه فتحملوني وجزاكم الله خيرا









4 التعليقات:

ماما أمولة 29 مايو، 2009 2:19 ص  

ابني الغالي

بارك الله فيك ونفع بك وأعزك لغيرتك الحميدة على المسلمين

كلامك حق كل الحق

أعاننا الله على الابتلاءات اللهم امين

دمت بكل الخير

z!zOoOo 30 مايو، 2009 4:00 ص  

السلام عليكم

يارب تكون بخير

فعلا كلامك كله صح وانت فعلا جيت علي الجرح ودوست

تصدق انا بشوف ابهات وامهات عنهم خمسين سنه واكتر ومش بيصلوا وولا بيقولوا لأبنائهم صلوا

رغم ان الموت مالوش سن إلا اننا حتي ممكن نقول أننا احنا شباب ومعانا عمر ممكن نصلي لو مش بنصلي

طيب والي عنده 50 ولا 60 سنه هو فين العمر ده عشان يقضي كل ده

وكذلك باقي العادات السيئه زي حجاب الام والبنت لا وعمل الاب للخطيء ونهي الطفل عنه

كل ده نابع من عذرا من قله وعي الاهالي ويمكن قصور في تربيتهم هما وبالتبعيه وصلت للخلف

أما فراغ عقول الشباب ده بقي كتير قوي المشكله إن البلد والحكومه والاعلام بيعرفوا ازاي يأثروا في الناس بوجه عام والشباب بوجه خاص

وكلامك صح جدا في موضوع الاسلام والحرب مع اليهود واكبر مثال غزوات الرسول مع الكفار معرفناش ناخد منها عبره

بيعنا معاني كبيره بالامعاني

وعجبني جدا مارواه ابو هريره عن النبي
فعلا الكلام ده بيتحق بحزافيره

سبحان الله

وولا ضغطك يرتفع ولا حاجه حط في دماغك دايما إن فيه اشياء وافعال بنشوفها في الدنيا عشان نتأمل ونتعلم ونتفكر
ونبتعد عن هذه الافعال

اخي موضوعاتك جميله ومفيده وشيقه كما إعتدتها منك إستمر

جعلها الله في ميزان حسناتك وأعطاك بكل حرف حسنه ونفع بك وبنا الناس

وعصمنا من فتن الدنياوالاخره

اللهم اجعلنا دوما ممن يسمعون القول فيتبعون احسنه

عذرا للإطاله

دمت بكل ود

في رعايه الله

z!zOoOo 8 يونيو، 2009 2:33 ص  

السلام عليكم

ارجو الرجوع الي اخر موضوع عندي

لرؤيه التحديث في اخر الصفحه للأهميه

وعذرا للإزعاج

ahmed_k 28 يونيو، 2009 7:26 ص  

بارك الله فيك يا دكتور
وبالفعل فقد قلت حقا فالقدوه لدينا أضحت مغيبه وفي طي النسيان إلا ما رحم ربي
ولكن الأمل في شباب هذه الأمة معقود
فنحن أمة محمد خير الأنبياء
الذي قال
الخير في وفي أمتي ليوم القيامه

جزاك الله عنا كل خير
ودمت برعاية الله